حبيب معلوف: الدعوة إلى فلسفة الكفاية لا تعني العفو عن السارقين

كتب الصحافي حبيب معلوف عبر صفحته على موقع “فيسبوك”: الدعوة إلى فلسفة الكفاية والتقشف كمخرج أو كمدخل لحياة جديدة متوازنة، لا تعني العفو عن السارقين وعن الذين وضعوا يدهم على الموارد وعلى المال العام ومن هربوا الأموال أو تهربوا من دفع الضرائب”.

وأضاف: “العودة إلى الكفاية لا تحصل من دون الدولة واستعادة دورها. وعودة الدولة لا تحصل الا إذا تحملت مسؤولياتها في حماية الموارد واسترداد المال المنهوب… الخ”.

شاهد أيضاً

الرئيس بري يدعو اللجان المشتركة لاقرار قانون “الدولار الطالبي”

أصدرت جمعية “أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج” بيانا شكرت فيه رئيس مجلس النواب نبيه بري …