ميركل تتحدث عن دور جديد لأوروبا بعيدا من “زعامة” أميركا!

في تطور لافت للانتباه، جاءت مواقف المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لتحدد وجها آخر لأوروبا التي عليها “التفكير جيدا في مكانتها في الواقع الجديد الذي لن تسعى فيه الولايات المتحدة إلى لعب دور الزعيم العالمي”.

وقالت ميركل، في حديث لبعض وسائل الإعلام الأوروبية نشر ليل أمس: “نشأنا مع معرفة معينة أن الولايات المتحدة تريد أن تكون قوة عالمية”، مضيفة: “لو تريد الولايات المتحدة الآن وقف أداء هذا الدور بإرادتها الخاصة بها، يجب علينا التفكير في هذا الموضوع بشكل عميق”.

وتعليقا على موضوع تقليص الرئيس الأميركي دونالد ترامب عدد قوات بلاده في ألمانيا، اعتبرت ميركل أن الوجود العسكري للولايات المتحدة في أوروبا الوسطى يستجيب لمصالح واشنطن، قائلة: “القوات الأميركية في الأراضي الألمانية لا تسهم في حماية ألمانيا والجزء الأوروبي للناتو فحسب، وإنما كذلك مصالح الولايات المتحدة ذاتها”.

وأردفت: “نحن في ألمانيا نعرف أن علينا أن ننفق أكثر على الدفاع، لقد حققنا زيادات كبيرة (لهذه المبالغ) خلال السنوات الأخيرة، وسنواصل سلك هذا الطريق لتعزيز قدراتنا العسكرية”.

وتواجه الحكومة الألمانية انتقادات متزايدة من قبل الولايات المتحدة بسبب إنفاق برلين “المنخفض” في قطاع الدفاع في إطار التزامتها ضمن حلف الناتو، وتعالت هذه الاتهامات بشكل خاص في فترة رئاسة ترامب، الذي أعلن مؤخرا عزمه سحب 9500 عسكري أميركي من ألمانيا.

شاهد أيضاً

عن اليوم العالمي للترجمة… وكتاب “هبوط في الصحراء” للمفكر الراحل علي شريعتي

بمناسبة اليوم العالمي للترجمة 30 أيلول (سبتمبر) ننشر هذه المقدمة التي كتبها المترجم الدكتور ياسر …