لا تأتي المصائب فرادى… بعد جائحة كورونا دبابير قاتلة تغزو أميركا وتهدد النحل والبشر

لا تأتي المصائب فرادى، فإلى جائحة كورونا، رصد علماء من الولايات المتحدة الأميركية نوعا من الدبابير الآسيوية العملاقة، في ظاهرة أثارت الكثير من المخاوف، كون هذه الدبابير تظهر للمرة الأولى في ولاية واشنطن تحديدا، وتشكل تهديدا مباشرا على النحل، خصوصا وأن طولها ملكاتها قد يصل إلى خمسة سنتيمترات بحيث تعتبر من الحشرات الكبيرة المهددة للنظم البيئية في غير موطنها الطبيعي الأمر الذي بات يقلق مربي النحل والسلطات الأميركية المعنية، كون هذه الحشرة المفترسة لا تشكل خطرا على النحل فحسب وإنما على البشر أيضا، ذلك أن سمها قاتل.

وكانت كندا قبل أبلغت كذلك عن تسجيلها لهذا النوع من الدبابير القاتلة كما يصفها العلماء، ولا سيما في كولومبيا البريطانية، وتحديدا في خريف العام 2019.

ويرى قال كريس لوني Chris Looney عالم الحشرات في وزارة الزراعة في ولاية واشنطن Washington State Department of Agriculture أنه “إذا لم نتمكن من مواجهتها في العامين المقبلين، فمن المحتمل ألا يكون ذلك ممكنا في المستقبل”.

وعمل علماء الأحياء الحكوميون ومربو النحل المحليون معا، مستعملين كافة الوسائل الممكنة للقضاء على هذه الدبابير، بما في ذلك نصب الأفخاخ.

وقالت مربية النحل روثي دانيلسن لصحيفة نيويورك تايمز الأميركية: “نخشى أن تدمر خلايا النحل بالكامل”.

يمكن للدبابير الآسيوية العملاقة، واسمها العلمي Vespa mandarinia، استخدام فكها السفلي على شكل زعانف سمك القرش المسننة للقضاء على خلية النحل في بضع ساعات، وقطع رأس النحل والطيران بالصدر لإطعام صغارها، بحسب الصحيفة الأميركية

ولمحاربة الدبابير العملاقة، يجب على البشر التسلح بالشجاعة، فهذه الدبابير تملك ذنبا طويلا بما يكفي لاختراق زي مربي النحل وسمها قوي لدرجة أنه يقتل ما يصل إلى 50 شخصا في اليابان.

ويشعر سكان واشنطن بالقلق حيال انتشار هذه الدبابير، وعبروا عن هواجسهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا وأن ظهور هذه الحشرات القاتلة ظهرت توازيا مع تطور جائحة فيروس كورونا.

شاهد أيضاً

الهند: مراهقتان تكتشفان كويكبا HLV2514 يتجه نحو الأرض!

في حدث نادر ومستغرب، قال معهد هندي في مجال تعليم الفضاء، الاثنين 27 تموز (يوليو)، …