الدولار بـ 4200 ليرة… ماذا بعد؟!

تخطى سعر صرف الدولار الأميركي اليوم الثلاثاء عتبة 4000 ليرة لبنانية في سعر قياسي هو الأدنى، هذا التطور الدراماتيكي كان موضع متابعة من وسائل إعلام دولية، خصوصا مع عودة التظاهرات المطلبية غير آبهة ومتحدية لإعلان الحكومة التعبئة العامة في مسعى لاحتواء تفشي فيروس كورونا في البلاد، وشهدت احتجاجات أمس الاثنين، التي خرجت رفضا للأوضاع الاقتصادية الخانقة، أعمال عنف، لا سيما في طرابلس شمال لبنان، ما أدى إلى مقتل محتج، وجرح العشرات بينهم عناصر من الجيش اللبناني.

وسجل سعر صرف الدولار في السوق السوداء صباح اليوم الثلاثاء 4200 ليرة لبنانية للشراء و4300 ليرة للبيع، وهو أدنى سعر سجلته الليرة منذ انتهاء الحرب الأهلية في لبنان.

وفي هذا السياق، أشارت روسيا اليوم إلى أن البنوك المحلية كانت بدأت فرض قيود قبل نحو ستة أشهر، بعد أن انزلق لبنان إلى أزمة مالية قلصت قيمة عملته، وأدخلت البلاد في أزمة.

كل ذلك يطرح سؤالا ملحا: ماذا بعد؟!

شاهد أيضاً

ارتفاع سعر صرف الدولار صباحا في السوق السوداء في لبنان

ارتفع سعر صرف الدولار صباحا ومنذ قليل في السوق السوداء في لبنان ليسجل بين 7150 …