ديدييه راؤول مالىء الدنيا وشاغل الناس: علاج كورونا في 6 أيام!

في زمن “الكورونا” لا يزال مدير المعهد المتوسطي لمكافحة الأمراض السارية في مدينة مرسيليا الفرنسية البروفسور ديديه راؤول Didier Raoult، مالىء الدنيا وشاغل الناس، خصوصا وأنه كان أول من أكد أن ثمة علاجا مضادا لفيروس كورونا المتحور كوفيد 19 Covid 19، وهو هيدروكسي كلوروكين Hydroxychloroquine.

لم يدَّعِ راؤول أنه حقق فتحا عظيما في مواجهة كورونا المتحور، وبيَّن أن الكلوروكين دواء يستعمل منذ وقت طويل لمكافحة الجراثيم (داخل الخلايا)، والتي تتكاثر في الخلايا مثل سلالة فيروس “كورونا”، لافتا إلى أن الدواء يستعمل منذ 30 سنة، وإن الأطباء يعرفونه جيداً، ويعرفون جرعاته وكل شيء عنه.

الحد من نقل المريض للعدوى

تجدر الإشارة إلى أن علاج فيروس كورونا المستجد أو المتحور والذي بات يعرف باسم Covid-19 بالـ Hydroxychloroquine أثبت نجاعته في الحد من تكاثر أربع أنواع من فيروس كورونا المستجد في خلايا المريض.

وليس من قبيل الصدفة أن يستخدم هذا العلاج على نحو كبير في الصين، فضلا عن ذلك أثبت الـ Hydroxychloroquine قدرته ونجاعته خصوصا في الحد من نقل المريض للعدوى .

وفي آخر ما قاله وقال البرفسور ديديه راؤول انه أجرى تجاربه على 24 مصابا والنتيجة كانت مرضية، لافتا إلى أنه بعد ستة أيام لا أثر للفيروس لدى معظم المرضى، ومن بين من عالجهم الطبيب الشهير كريستان استروزي وزير سابق وعمدة مدينة نيس الفرنسية، ويقف أمام مستشفى مرسيليا طابور طويل من الذين يشكون في إصابتهم يريدون تلقي العلاج على يد البروفسور.

ترامب: لا أروجه تجاريا

في هذا السياق، كشف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب أمس الأحد، عن علاج محتمل لفيروس كورونا المستجد Covid-19، واصفا الـ Hydroxychloroquine بــ “العقار العظيم لمعلاجة هذا الفيروس، وجاء ذلك خلال إفادته اليومية بشأن تفشي فيروس كورونا في الولايات المتحدة، وقال “عقار أن الكلوروكين (Hydroxychloroquine) سيكون علاجا عظيما في مواجهة كورونا”، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة لديها مخزون 29 مليون جرعة من هذا العقار.

وترامب ساق معلوماته هذه واستقاها من خبراء أميركيين، وأشار إلى “عقار هيدروكسي كلوروكوين قد يعالج فيروس كورونا وقد لا يفعل، ولا أروجه تجاريا، إذا نجح الأمر فسيكون من العار إذا لم نقم بذلك مبكرا، نأمل أن ينجح ذلك”.

عقار زهيد الثمن

ما استوقفنا في لقاءات مع خبراء في مجال الأوبئة والفيروسات انحيازهم إلى ديدييه راؤول، فيما من ينتقدونه جلهم ليسوا من ذوي الاختصاص، ونعيد ونؤكد أن الـ Hydroxychloroquine من شأنه أن يفتح كوة يدخل منها الضوء في مواجهة كورونا، وليس الترياق الأخير، لكنه الدواء المتاح الآن إلى أن يتمكن الخبراء من إنتاج لقاح ناجع وتطوير أدوية جديدة أيضا، دون أن ننسى تأثير لوبي الأدوية العالمي وكارتيلات “المال الدوائي” إذا صح التعبير، لا سيما وأن هذا العقار زهيد الثمن، أي أن هامش الأرباح لا يرضي غيلان المال في العالم.

شاهد أيضاً

عقار رمديسفير Remdesivir من وزارة الصحة المصرية إلى نظيرتها اللبنانية

أعلنت سفارة جمهورية مصر العربية في لبنان في بيان أصدرته اليوم أنها قدمت 550 وحدة …