دعا لمساعدة إيطاليا في مواجهة “كورونا”… ماكرون: لا أريد أوروبا أنانية ومنقسمة

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون استعداد بلاده لمساعدة إيطاليا المنكوبة ودعمها في مواجه فيروس كورونا المستجد COVID-19، داعيا إلى “لتضامن أوروبي أقوى”، محذرا “الإيطاليين من الحديث عن مساعدات من الصين أو روسيا”.

كلام ماكرون جاء في مقابلة مع صحف “لاريبوبليكا” و”كورير ديلا سيرا” و”لاستامبا” الإيطالية اليوم السبت، وقال إن “فرنسا تقف إلى جانب إيطاليا”، وأضاف: “هناك حديث كثير عن مساعدات من الصين وروسيا ولكن لماذا لا نقول إن فرنسا وألمانيا وفرتا مليوني كمامة وعشرات الآلاف من السترات لإيطاليا؟”.

وتابع ماكرون: “هذا ليس كافيا لكنه مجرد بداية ويجب ألا ننساق إلى الاستماع لما يقوله شركاؤنا الدوليون أو منافسونا”، مضيفا: “ما يقلقني هو أن يتحمل كل مريض مرضه. إذا لم نظهر تضامنا فقد تكون إيطاليا أو إسبانيا أو دول أخرى قادرة على القول لشركائها الأوروبيين أين كنتم عندما كنا على الجبهة؟ لا أريد أوروبا أنانية ومنقسمة”.

ووجهت إيطاليا، وهي واحدة من أكثر الدول تضررا من انتشار الفيروس التاجي الجديد COVID-19 انتقادات حادة إلى فرنسا وألمانيا بعد تجاهلهما في البداية توفير كمامات ومعدات أخرى لمساعدتها في مواجهة تفشي الفيروس.

وسعت إيطاليا بدلا من ذلك للحصول على المساعدة من روسيا والصين، حيث أرسلت روسيا إليها 15 طائرة لنقل معدات لمكافحة الأوبئة ونحو 100 مختص عسكري، فيما أرسلت الصين طائرة محملة بالكمامات وأجهزة التنفس الصناعي. وحملت المساعدات الروسية والصينية شعارات تعبر عن التضامن مع إيطاليا مما ترك أثرا كبيرا في نفوس الإيطاليين، بحسب رويترز.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: المؤتمر الدولي لأجل لبنان يسعى لجمع 85 مليون دولار

تنظم الرئاسة الفرنسية بالتعاون مع الأمم المتحدة مؤتمرا دوليا لأجل لبنان، وذلك لمساعدة لبنان عقب …