إصابة أيسلاندي بسلالتين من فيروس “كورونا”!

تم التأكد من إصابة شخص ثبتت اصابته بفيروس “كورونا” Corona المستجد أو COVID_19 في أيسلندا من إصابته بسلالة ثانية بسلالة الثانية هي طفرة في فيروس كورونا الأصلي، أي أنه مصاب بسلالتين من الفيروس في وقت واحد، ويُعتقد أن هذه الحالة يمكن أن تكون أول حالة إصابة مزدوجة من هذا النوع مسجلة،حول العالم,

وأكد المدير التنفيذي لشركة deCODE genetics، كاري ستيفانسون Kári Stefánsson، في حديث إلى هيئة البث الآيسلندية الوطنية RÚV، أن السلالة الثانية، هي طفرة طورها الفيروس الذي بدأ تفشيه أواخر العام الماضي في مدينة ووهان في مقاطعة هوبي.

وأشار ستيفانسون إلى أن هذه قد تكون مجرد صدفة، لافتا إلى أن هذا النوع المتحور من فيروس “كورونا” من المعتقد أنه أخطر وأكثر ضراوة من الفيروس الأصلي، وذلك أن جميع الأشخاص الذين انتقل إليهم العدوى من ذلك الشخص أصيبوا بالسلالة الثانية، موضخا أن الإصابات بهذه السلالة المتحورة لم تسجل بعد في أي دولة أخرى وفقا للبيانات التي وصلته، مرجحا أن “كوفيد-19” قد يتطور مع مرور الوقت نحو زيادة عدوانيته.

وهذه مجرد واحدة من الاكتشافات الجديدة المذهلة التي اكتشفتها شركة deCODE من تحليلها للتسلسلات الجينية لـ 40 سلالة COVID-19 موجودة في أيسلندا، وفقا لستيفانسون، يشير تنوع التسلسلات الجينية الموجودة في عينات COVID-19 المأخوذة في أيسلندا إلى أن الفيروس، وصل إلى أيسلندا من مجموعة أوسع من المناطق مما كان يعتقد في السابق، ويعتقد أن الأصول الرئيسية للعدوى الآيسلندية هي من إيطاليا والنمسا وبريطانيا، ويُعتقد أن مباراة كرة قدم في المملكة المتحدة هي مصدر سبع إصابات في أيسلندا.

ويعتقد ستيفانسون إن حوالي 1 بالمئة من سكان آيسلندا قد أصيبوا بفيروس “كورونا”، وهو عدد أكبر بكثير من الإحصائيات الرسمية، علما أن الحصيلة الرسمية لا تتجاوز 0.5 بالمئة، معللا نظريته بأن هناك الكثير من الحالات لا تظهر الأعراض، ولم تتقدم للقيام بالفحوصات اللازمة للتثبت من إصابتها.

وتعتبر أيسلندا محظوظة بما يكفي لتفاخر ببعض أفضل قدرات الاختبار في العالم في الوقت الحالي، على الرغم من وجود نقص حاليًا في المسحات الطبية على مستوى الاتحاد الأوروبي ، ما يعني أن الاختبار قد يكون أكثر صعوبة في الأسابيع المقبلة، وقد تم أخذ أكثر من 10 آلاف عينة حتى الآن ، ما يوفر للعلماء الآيسلنديين بيانات لا تقدر بثمن ويسمح للبلاد بأن تصبح رائدة عالمية في البحث في التكوين الجيني للفيروس.

وقد وصل عدد الحالات الرسمية بإصابات “كورونا” في أيسلاندا إلى 802 حالة بعد تسجيل 65 حالة جديدة اليوم، أما عدد الوفيات فوصل إلى حالتي وفاة.

بتصرف عن grapevine

شاهد أيضاً

عن اليوم العالمي للترجمة… وكتاب “هبوط في الصحراء” للمفكر الراحل علي شريعتي

بمناسبة اليوم العالمي للترجمة 30 أيلول (سبتمبر) ننشر هذه المقدمة التي كتبها المترجم الدكتور ياسر …