بعد تسجيل أول إصابة… هل يوقف كورونا القتال في ليبيا؟

أعلنت ليبيا، مساء أمس الثلاثاء، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجدّ COVID-19، وفقا للمركز الوطني لمكافحة الأمراض، الذي يقوم بنشاطاته الطبية في مختلف الأراضي الليبية، ويأتي هذا الإعلان ليطرح سؤالا حيالا إمكانية وقف القتال في ليبيا والتفرغ لمواجهة عدو واحد هو “كورونا”؟

وبحسب المركز الوطني أنه “تم التأكد من الإصابة بعد إجراء الفحوصات في مختبر الصحة العامة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض”.

والمصاب شخص ليبي عاد من السعودية مؤخّراً عن طريق تونس ظهرت عليه الأعراض بعد أكثر من أسبوع من عودته إلى البلاد، وفقا لمصادر إعلامية ليبية.

وكانت الأمم المتحدة ودول غربية دعت الأسبوع الماضي طرفي النزاع في ليبيا إلى الوقف الفوري للأعمال القتالية لمواجهة خطر الوباء.

وفي السياق عينه، أبدى الجيش الوطني الليبي ترحيبه بدعوة إلى وقف القتال لأغراض إنسانية، لأجل التركيز على مواجهة فيروس كورونا (كوفيد 19).

وأوردت القيادة العامة للجيش الليبي، في بيان، أنها “حرصت دائما على وقف القتال، رغم الخروق المتكررة من قبل الميليشيات والمرتزقة الذين لا يراعون أي معاهدات أو مواثيق دولية”.

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: المؤتمر الدولي لأجل لبنان يسعى لجمع 85 مليون دولار

تنظم الرئاسة الفرنسية بالتعاون مع الأمم المتحدة مؤتمرا دوليا لأجل لبنان، وذلك لمساعدة لبنان عقب …