رئيس البرتغال في الحجر الصحي الطوعي!

أعلن رئيس البرتغال مارسيلو ريبيلو دي سوزا Marcelo Rebelo de Sousa، اليوم الأحد، أنه فرض الحجر الصحي على نفسه، وذلك كإجراء احترازي، نظرا لاحتكاكه المباشر بتلامذة مدرسة شمالي البلاد، أعلنت إدارتها لاحقا، وجود إصابة بفيروس كورونا فيها.

وأوضحت الرئاسة البرتغالية في بيان أنه “لا التلميذ الذي نقل إلى المستشفى ولا صفه شاركا في هذا اللقاء” مع الرئيس، لافتة إلى أنه “لم تظهر أية أعراض على الرئيس”، مؤكدة أنه “سيواصل أنشطته من القصر الرئاسي”.

شاهد أيضاً

عن اليوم العالمي للترجمة… وكتاب “هبوط في الصحراء” للمفكر الراحل علي شريعتي

بمناسبة اليوم العالمي للترجمة 30 أيلول (سبتمبر) ننشر هذه المقدمة التي كتبها المترجم الدكتور ياسر …