ساحل العاج تتلف 3 أطنان من حراشف حيوانات آكل النمل… المرتبط استهلاكه بـ “كورونا” !

قام مسؤولون في ساحل العاج، اليوم، بإتلاف 3 أطنان من حراشف حيوانات آكل النمل الحرشفي Pangolins، وهي من أكثر الثدييات التي يتم الاتجار بها بصورة غير قانونية في العالم.

وقد ضبطت هذه الكميات من حراشف آكل النحل الحرشفي خلال عمليات دهم بين الأعوام 2017 و2018 وتم القبض إثرها على شبكة تضم 20 شخصا.

وفي هذا السياق، أعلنت بكين حظرا تاما على بيع حيوانات آكل النمل الحرشفي واستهلاكه لا سيما بعد ظهور فيروس “كورونا” المستجد.

وقد أشارت مصادر إلى ارتباط استهلاك هذا النوع من الحيوانات بفيروس “كورونا”، بينما أشارت مصادر ثانية إلى ارتباطه بالأفاعي والخفافيش، هذا، وقد أظهرت الدراسات العلمية تشابها بين المادة الجينية لفيروس “كورونا” بالفيروس الخاص الذي يصيب الخفافيش وبنسبة 95 بالمئة

واعتبر الاتحاد العالمي لحفظ الطبيعة International Union for Conservation of Nature (ICUN)، أن آكل النمل الحرشفي مهددا بالانقراض ويعتبر طعاما شهيا تقليديا في أنحاء الصين وفي معظم دول جنوب شرق آسيا.

ومن جهته، قال وزير الغابات آلان ريشار دونواهي بعد إتلاف 3.6 أطنان من الحراشف بإحراقها في أبيدجان: “قمنا بتفكيك شبكة تهريب دولية ومصادرة 3,6 أطنان من حراشف آكلي النمل الحرشفي وحرقها”، مشيرا غلى أن قيمة هذه الحراشف تقدر بالملايين، مضيفا: “نحن نحارب الصيد الجائر وكذلك الاتجار بالأنواع المحمية”، وقال: “في آسيا، يمكن أن يصل سعر الكيلوغرام الواحد إلى ألف دولار”.

هذا وتم حظر الاتجار بحيوانات آكل النمل الحرشفي، بموجب اتفاق الاتجار الدولي بأنواع الحيوانات والنباتات البرية المعرضة للانقراض CITES.

ويقدر الصندوق العالمي للطبيعة WWF قيمة الاتجار غير المشروع بالأنواع البرية بنحو 15 مليار دولار سنويا والمزدهرة خصوصا في الأسواق الآسيوية.

شاهد أيضاً

ترشيح صورة “تمساح الغاريال” وهو يحمل المئات من صغاره للفوز بجائزة عالمية!

لفتت صورة ذكر تمساح المياه العذبة “الغاريال” المهدد بالإنقراض وهو يحمل المئات من صغاره على …