الرئيسية / تكنولوجيا وعلوم / علماء الفلك يلتقطون صورا نادرة لكواكب غريبة حديثة الولادة

علماء الفلك يلتقطون صورا نادرة لكواكب غريبة حديثة الولادة

أصدر علماء الفلك صورا لنظام ناشئ ثنائي الكوكب يتم تشكيله حول نجم شاب أصغر بقليل من الشمس، يقع على بعد نحو 370 سنة ضوئية من الأرض.

وهذه المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف ثنائيات من الكواكب التي تدور حول النجم نفسه وهي لا تزال في طور النمو.

وتقدم الصور نظرة نادرة لعملية ميلاد الكواكب، حيث تظهر الكواكب الغازية التي تحمل اسم PDS 70b و PDS 70c وهي تكدس المواد من داخل قرص من الغبار والغاز المحيط بالنجم المضيف PDS 70.

وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها تصوير نظام متعدد الكواكب في حالته الناشئة، بعد HR 8799، الذي يضم أربعة عوالم معروفة، غير أن الكواكب في HR 8799 كانت متشكلة بالكامل، في حين أن تلك التي تدور حول PDS 70 ما تزال في طور النمو، وتقوم بنحت فجوة في قرص الغاز والغبار الذي يحيط بنجمها المضيف الشبيه بالشمس.

وقال جوليان جيرارد، من معهد علوم تلسكوب الفضاء في بالتيمور بولاية ماريلاند، وهو مؤلف مشارك في الدراسة، في بيان: “هذا أول اكتشاف لا لُبس فيه لنظام مكون من كوكبين ينحتان فجوة في القرص”.

وبينما اكتشف PDS 70b، وهو الكوكب الأكبر بين الثنائي، في العام الماضي، لم يكن رفيقه PDS 70c معروفا للعلماء من قبل.

وأصبح اكتشاف الكوكب الثاني ممكنا بفضل مخطط الطيف متعدد الوحدات (MUSE) التابع للمرصد الجنوبي الأوروبي. واستخدام التلسكوب العملاق الذي يبلغ طوله ثمانية أمتار والمزود بأربعة أشعة ليزر، لتقديم صور عالية الدقة لهذه العملية، التي كانت مخفية في السابق عن العين البشرية بسبب وهج النجم المضيف.

ويبلغ عمر النجم PDS 70 نحو 6 ملايين عام، ويحتوي قرص الغبار والغاز على فجوة كبيرة تمتد من 3 مليارات كلم إلى 6 مليارات كلم من النجم.

وتشير البيانات إلى أن الكوكب PDS 70c أصغر من نجمه مثل كوكب PDS 70b تماما، وقد تزن كتلته ما يصل إلى 10 أضعاف كتلة كوكب المشتري، وهو أكبر كوكب في نظامنا الشمسي، والذي تبلغ كتلته ضعفين ونصف الضعف من وزن كل كواكب النظام الشمسي الأخرى مجتمعة.

ويقدر أن كوكب PDS 70b أكبر بكثير من PDS 70c، حيث تبلغ كتلته ما بين أربعة أضعاف إلى 17 ضعفا من كتلة المشتري.

المصدر: RT

شاهد أيضاً

تسرب السموم من “الكفن النووي”… والعلماء يدقون ناقوس الخطر

نبهت تقارير دولية، مؤخرا، إلى أن “الكفن النووي” في جزر مارشال، صار يهددُ بتسربات خطيرة، …