بريطانيا: محتجون على تغير المناخ يستهدفون بورصة لندن وكناري وارف

سد ناشطون في مجال البيئة مدخل بورصة لندن واعتلوا سطح قطار في منطقة “كناري وارف” في اليوم الأخير من مظاهرات تهدف إلى دفع بريطانيا إلى التحرك لمنع ما يعتبرونه كارثة مناخية عالمية.

وأصابت حركة (إكستينكشن ريبيليون) مظاهر الحياة في لندن بالشلل في الأسابيع الأخيرة إذ أغلقت مناطق ماربل أرتش وأوكسفورد سيركس وجسر ووترلوو وحطم أفرادها بابا في مبنى شركة شل. وصدمت النواب بمظاهرة شبه عارية في البرلمان.

وفي مقر بورصة لندن يوم الخميس قام ستة محتجين يرتدون سترات سوداء وربطات عنق حمراء بسد الطريق إلى أبواب المبنى.

وفي محطة قطارات دوكلاندز في كناري وارف، تسلق خمسة محتجين من الحركة قطارا ورفعوا لافتة كتب عليها (العمل كالمعتاد = الموت). وألصقت إحدى المحتجات يدها بالقطار باستخدام الغراء.

وقالت الحركة في بيان ”ستركز إكستينكشن ريبيليون على القطاع المالي اليوم… الهدف هو مطالبة القطاع المالي بكشف الحقيقة بشأن صناعة المناخ والتأثير المدمر لهذه الصناعة على كوكبنا“.

المصدر: رويترز

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة: المؤتمر الدولي لأجل لبنان يسعى لجمع 85 مليون دولار

تنظم الرئاسة الفرنسية بالتعاون مع الأمم المتحدة مؤتمرا دوليا لأجل لبنان، وذلك لمساعدة لبنان عقب …