رواد الفضاء الأميركيين في خطر!

أفاد مصدر في قطاع الفضاء والصواريخ الروسي، اليوم الثلاثاء، بأن رائد فضاء “ناسا” نيك هايغ، سيخرج يوم 29 آذار/ مارس مع كريستينا كوك، إلى الفضاء المفتوح من محطة الفضاء الدولية ببدلة احتياطية، نظرا لخلل في البدلة الأساسية التي استخدمها في 22 آذار/ مارس.

وقال المصدر لوكالة “سبوتنيك”: “وفقا لمعلومات من الجانب الأمريكي، فإنه خلال عملية الخروج إلى الفضاء المفتوح في 22 آذار/ مارس، تم اكتشاف خلل في مستشعر الضغط في بدلة نيك هايغ الفضائية. لذلك قررت ناسا أن يستخدم هايغ بدلة فضاء أخرى عند الخروج في 29 آذار/ مارس”.

كما وستستمر في الـ29 آذار/ مارس الأعمال التي تم البدء فيها في 22 من نفس الشهر لاستبدال البطاريات القديمة بأخرى جديدة في نظام التغذية الكهربائية من الجزء الأمريكي من محطة الفضاء الدولية.

وكانت وكالة “ناسا” للفضاء قد ذكرت في وقت سابق، أن أول خروج إلى الفضاء المفتوح لامرأتين في نفس الوقت من قبل آن مكلين وكريستينا كوك، المقرر تنفيذه في الـ29 آذار/ مارس لن يحدث. وأوضحت الوكالة أنه سيتم استبدال مكلين بـ نيك هايغ، لأن كوك سوف تستخدم بدلتها الفضائية، ولم يكن هناك بدلة فضاء أخرى من نفس الحجم بالنسبة إلى مكلين.
هذا ويوجد في الوقت الحالي، على متن محطة الفضاء الدولية طاقم مكون من الروسي أوليغ كونونينكو وأليكسي أوفشينين والأميركيين آن ماكلين ونيك هيغ وكريستينا كوك، بالإضافة إلى الكندي ديفيد سان- جاك.

المصدر: سبوتنيك

شاهد أيضاً

الهند: مراهقتان تكتشفان كويكبا HLV2514 يتجه نحو الأرض!

في حدث نادر ومستغرب، قال معهد هندي في مجال تعليم الفضاء، الاثنين 27 تموز (يوليو)، …