جولة لكشافة البيئة على المعالم الدينية والاثرية في البترون

نظمت جمعية كشاف البيئة في لبنان جولة ثقافية على المعالم الدينية والاثرية والتراثية في قضاء البترون لمنتسبي الجوالة والمرشدات في فوج الميناء البحري، تحت شعار “بالعلم و الإيمان تبنى الأوطان”.

البداية كانت من دير مار يوسف في قرية جربتا، للاطلاع على ضريح القديسة رفقا، ومتحف الدير الذي يحتوي على أغراضها الخاصة، حيث يضم أواني وبدلات كنسية وأدوات حرفية قديمة. ثم توجه المشاركون الى بلدة كفيفان حيث دير قبريانوس ويوستينا حيث ضريح القديس نعمة الله الحرديني والطوباوي اسطفان نعمه، وصولا الى قلعة سمار جبيل وكنيسة مار نهرا الأثرية.

وجال الوفد على المعالم الأثرية في مدينة البترون وكنائسها وأديرتها، وابرزها كاتدرائية مار أسطفان التي تعود إلى القرن العشرين، كما جالوا في السوق القديم، وزاروا السور الفينيقي على الشاطئ، وكانت المحطة الأخيرة، في قلعة المسيلحة.

وأكد أمين السر العام للجمعية مراد عبوشي “حرص الجمعية على تنمية قدرات الشباب وتوعيتهم نحو أهم المعلومات التاريخية والثقافية التي تمتاز بها المناطق اللبنانية”، وأكد “أهمية تنظيم مثل هذه الجولات للشباب لزيادة الوعي والمعرفة بالتاريخ والثقافة والحضارة وزيادة الإنتماء لوطنهم”.

شاهد أيضاً

الرئيس بري يدعو اللجان المشتركة لاقرار قانون “الدولار الطالبي”

أصدرت جمعية “أهالي الطلاب اللبنانيين في الخارج” بيانا شكرت فيه رئيس مجلس النواب نبيه بري …