الرئيسية / أخبار محلية / لوحات إرشادية تستفز أهالي بيروت وتركب تحت جنح الظلام!!!

لوحات إرشادية تستفز أهالي بيروت وتركب تحت جنح الظلام!!!

تفاجأ أهل بيروت عند الساعة الثالثة والنصف من فجر يوم الخميس ٢١ شباط ٢٠١٩ بتركيب لوحة مرور إرشادية تحمل اسم جادة الإمام الخميني في منطقة مستديرة شاتيلا وعلى مقربة من مدخل المخيم. كما وأن هذه اللوحة المرورية الإرشادية تشير إلى أن قراراً قد اتخذ بتسمية الجادة المؤدية لطريق مطار الرئيس رفيق الحريري الدولي أي المدخل الرئيسي لبيروت. هذا ومع تركيب لوحة ثانية عند مدخل مطار رفيق الحريري الأساسي مما يشير إلى أن الجادة من جهة مستديرة شاتيلا حتى المطار قد تغير اسمها بالكامل.

وتساءلت أوساط بيروتية لماذا تم هذا الفعل تحت جنح الظلام، وفي هذا التوقيت بالذات، مع سكوت تام من فعاليات المنطقة مصحوب بتكتم واضح على هذا الفعل.

نضع هذا الموضوع بيد الرأي العام اللبناني عموماً والبيروتي خصوصاً للاطلاع على ما يجري عن كثب.

شاهد أيضاً

مياه بيروت تستغرب المزايدات: أمنا مصدرا بديلا لساحل جبيل

استغربت مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان، في بيان اليوم، المزايدات في موضوع قناة ري ساحل …