محامي لمجرّد: دليلهم غير كافٍ والحريّة قريبة جداً

أكد محامي المغربي سعد لمجرّد جان مارك فديدا، أن قرار محكمة استئناف “إيكس إن بروفنس” باعتقال موكله مخيّب للآمال ومجحف، ووعد أقاربه الذين تواجدوا بالقرب من قفص الاتهام بالسعي لاستعادة حريته في أقرب وقت ممكن.

وأشار المحامي إلى أن التزام موكله بالقرار الأخير بالإفراج المشروط مع وضع كفالة تقدر بـ 150 ألف يورو كان كافياً، خصوصاً أن الأدلة المقدمة ليست حاسمة ولا تكفي لتقديم اتهام رسمي بالاغتصاب.

 

ووعد المحامي باستعادة حرية سعد وإثبات براءته من تهمة الاغتصاب الثانية في أقرب وقت.
يذكر أن فديدا أصبح محامي الدفاع الوحيد عن لمجرّد، بعد إعلان المحامي الملقب بالوحش إريك دوبوند موريتي أنه لم يعد محامياً عن سعد المجرد أمام المحاكم الفرنسية دون ذكر أسباب.

 

شاهد أيضاً

ما لم تتوقّعه ليلى عبد اللطيف… وسيصدمكم!

ليلى عبد اللطيف. يكفي الإسم ليثير جدلاً كبيراً. ستطلّ صاحبة التوقّعات قريباً عبر شاشة mtv، …